هند ذات الـ 45 عام، تربت فى بيت جدها منذ الصغر فهو يرجع الفضل له فى تعليمها وإتقانها حرفة (تصنيع المنشات) منذ 30 سنة، وكانت بداية عملها فى هذه الصنعة منذ خمس سنوات فقط بعد زواجها لمساعدة زوجها في سد احتياجاتهم المعيشية، وذلك بعد فشل مشروع زوجها وتعثره فى سداد أحد القروض من البنوك، مما جعل التغيير أمراً حتمياً لمواجهة ظروف الحياة القاسية.
هند لديها ثلاثة أبناء وهم في مراحل دراسية مختلفة، فراودتها فكرة تصنيع (المنشات) التى تستخدم فى التخلص من الحشرات الطائرة كالذباب والناموس بالبيوت والمتاجر فى القرى المصرية.
تعرفت هند على” مؤسسة التضامن للتمويل الأصغر” سنة 2019 أثناء ترويج المنسقات في احد القرى بمحافظة الدقهلية، وأخذت تمويل مقداره 4000 جنيه لشراء بعض الخامات المستلزمة في (صناعة المنشات)، وقد أشادت هند بحسن المعاملة من الموظفين وخدمة العملاء في مؤسسة التضامن مما جعلها تأخذ تمويل آخر سنة 2020بمقدار 5000 جنيه، وقد ساعدها التمويل على توفير مستلزمات الإنتاج بأسعار مخفضة وتطوير شكل المنتج مما أدى لزيادة الإنتاج وخدمة شريحة أكبرمن العملاء، وقد زادت نسبة الربح بمقدار 30 % مما مكنها من مشاركة زوجها فى شراء توك توك لنقل بضاعتها إلى المحلات والأسواق المختلفة.

هند تحلم بشراء ميني باص صغير (سبعة راكب) حتى تتمكن من نقل منتجاتها إلى جميع محافظات مصر .

هند بتنصح أي سيدة أن عمر البيت ما بينجح بأيد واحدة بس، لازم كل الأسرة تتعاون مع بعض، وطول ما الأيدين متشبكة هتعدوا كل المشاكل.